• وكالة الضاد للانباء - السويد

مساء الخير يا وطني! و تكرر مصطلح "المقاربة" من طرف نفس المسؤولين منذ فتح التحقيق حول اخت


مشاريع كبرى دشنها الملك و لكن بعض المسؤولين تجاهلوا تنفيذها ، مشروع الحسيمة منارة المتوسط مثالا،و هاهي التحقيقات في طريقها ونفس الوجوه التي تعود عليها الشعب المغربي وهم " خبراء" فقط في ايجاد مصطلحات جديدة كلما فطنوا أن الشعب و الملك لهم بالمرصاد، و الآن تكرر مصطلح "مقاربة" مئات المرات من طرف نفس المسؤولين منذ فتح التحقيق حول اختلالات مشاريع الحسيمة فوزير السكنى و التعميير و سياسة المدينة يتحدث عن المقاربة السكنية و هو الذي ساهم في ماوقع ، ومرة اخرى يسميها مقاربة التعمير و آخرون يتحدثون عن : مقاربة امنية (رغم فشلها) ! ومقاربة سياحية( رغم ان الطرق و القطارات و وووو شبه منعدمة و مقاربة التشغيل ( و خيرة الشباب في السجون) و مقاربة التعليم و الحسيمة بدون جامعة و لا مؤسسات عليا للتكوين ومقاربة فلاحية والارض تعاني! و آخرها تصريح العثماني الاخير حول مقاربة خلق الثروة لغة الخشب انتهت! و الثقة تلاشت ! و كلنا "عقنا و فقنا" بلوبيات الفساد نعم لربط المسؤولية بالمحاسبة ، و إطلاق سراح جميع معتقلي الحراك و اعتقال كل وزير او مسؤولية استعمل مقاربة الفساد

سعيد مصلوحي مدير نشر وكالة الضاد للانباء / كاتب " كتاب صوت الديمقراطية " وكالة الضاد للانباء- السويد

جريدة الشعب
جريدة مغربية مستقلة

الاخبار  ـ دورات تكوينية اعلامية - مقابلات صحفية - روبورتاجات   

   - تحقيقات صحفية - الأخبار العاجلة  - تحليل الأخبار  - التواصل  - تعزيز وحماية حقوق الإنسان والديمقراطية وحرية التعبير في المغرب

Powered by www.achchaab.com -2021 جميع حقوق النشر محفوظة