• وكالة الضاد للانباء - السويد

وزارة الخارجية ووزارة البيئة و الوزارة الاولى في المغرب تحث المجهر بعد فضيحة النفايات الايطالية و ا

مزوار، الحيطي ، و بنكيران، الاول وزيرا للخارجية و الثانية وزيرة للبيئة، و الثالث رئيسا للحكومة، و الفضيحة نفايات ايطالية و فرنسية، من الناحية القانونية جريمة لا تغتفرمع الاقالة العاجلة ثلاث وزارات تتحمل المسؤولية الكاملة في مراقبة "ماذا و كيف و من والى اين و متى و لماذا" تم تنزيل هذه الكارثة بالمغرب و ردا على سوء التسيير، تحرك الشعب المغربي في الداخل و الخارج مطالبا باستقالة كل المسؤولين عن فضيحة النفايات الايطالية و الفرنسية التي دخلت المغرب و بالطبع و بدون شك، بموافقة المسؤولين المذكورة اسماءهم اعلاه، مع العلم ان ايطاليا تعيش على ايقاع مافيا النفايات ، فكان الاتجاه نحو المغرب و هو على مشارف احتضان "كوب 22" حول البيئة المزمع عقده بمراكش تناقضات داخل الحكومة باسلوب الضحك على الذقون، المواطنون حائرون، متسائلون حول السرعة الخيالية التي أنْزِلَت بها حملة "صفرميكا" في الوقت الذي عملت فيه

الوزارات الوصية "عين ميكا" على النفايات القاتلة و المسببة للسرطان دخولها المملكة المغربية

وكالة الضاد للانباء - السويد

جريدة الشعب
جريدة مغربية مستقلة

الاخبار  ـ دورات تكوينية اعلامية - مقابلات صحفية - روبورتاجات   

   - تحقيقات صحفية - الأخبار العاجلة  - تحليل الأخبار  - التواصل  - تعزيز وحماية حقوق الإنسان والديمقراطية وحرية التعبير في المغرب

Powered by www.achchaab.com -2020 جميع حقوق النشر محفوظة