• وكالة الضاد للانباء - السويد

المسؤول بسفارة المغرب بالسويد امال بلقايد، لا يعرف إلا إهمال مصالح المغرب والاستخفاف بمصالح المواطني


(صورة لمشاركة سفارة المغرب في مؤتمرالفرنكوفونية بالسويد، و للاسف في الصورة نلاحظ الاهمال و عدم العناية)

انعقد في جامعة اوبسالا بالسويد في 19 مارس 2015 مؤتمرا للفرانكفونية، و قد شاركت فيه ممثليات الدول الناطقة بالفرنسية و المعتمدة بالسويد، و بصفتي كاعلامي حر قررت ان اشارك في تغطية هذا الحدث، و كم كنت فخورا عندما سمعت بمشاركة بلدي في هذا اللقاء كان الجو جميلا مشمسا بل باردا، و كان مكان الحدث رائعا بالوان أعلام البلدان المشاركة واطباق الحلويات المتنوعة، توجهت بخطى الفخر نحو مكان منصة المملكة المغربية، لارى مشاركة بلادي لكن كانت الصدمة اقوى، و الاهمال يظهر على كل جوانب طاولة العرض، منشورات للتسويق للسياحة بالمغرب تتوسط الحلويات، و صور طبيعة المغرب الخلابة مرمية غير متبثة،(كما تظهر الصورة اعلاه) والقائم بالاعمال المسؤول يتجرع كؤوس الشاي وراء المنصة مع بعض الموظفات غير مبال لاهمية الحدث و غير مهتم بمنصة المملكة المغربية كان اول سؤالي له و بكل وطنية صادقة ماهذا الاهمال ايها بلقايد؟ فحمل المسؤولية للمنظمين، و باسلوب الخشب و الالتواءات كانت اجوبته غير مقنعة بل كان يظهر امامي نائما في كبريائه و منغمسا في عجرفته

(الصورة للقائم بالاعمال بسفارة المغرب لسويد امال بلقايد) زرت باقي المنصات كاد قلبي ان يتوقف و كادت دموعي ان تنهمر لما رايت عليه باقي المنصات العارضة من تنظيم و اهتمام و تعامل و تسويق لبلدانهم بحب و شجاعة بدأ الحدث على النهاية فبقيت "كعاب الغزال" و" بريوات" و حلويات اخرى مغربية على الطاولة باحتة عن العناية او الاستهلاك، و في ذلك الوقت قرر احد الموظفين ان يجمع كل شيئ للرحيل بعدما خرج القائم بالاعمال و كعادته مرفوقا بثلاث موظفات غير مهتم على الاطلاق بوضع المنصة و لا بصورة المغرب، وفي بلاستيك اسود اراد الموظف وضع كل الحلويات و رميها في الازبال، فكنت امام صدمة اخرى، و سمعت وبلكنة فرنسية مسؤولة عن التنظيم تسال ما ستفعلون بهذه الحلويات ، فرد عليها الموظف سنرميها؟! وبصوت عال قالت لا لا هنا بالجامعة طلبة من جميع انحاء العالم يحتاجونها و يمكن ان يستفيدوا منها، عار لا ترموها و هنا نطرح السؤال : المسؤول بسفارة المغرب بالسويد امال بلقايد، لا يعرف الا اهمال مصالح المغرب و المغاربة! اذن اين هي السلطات المعنية ؟ ام ان لديه من يحميه بوزارة الخارجية المغربية؟ و عليه تحتفظ وكالة الضاد للانباء بالحجج الدامغة لما وقع من تقصير و اهمال في حق صورة المغرب بهذا الملتقى، و تجعلها رهن لجنة مستقلة و نزيهة للبحث في تجاوزات و تلاعبات و استخفاف المسؤول بسفارة المغرب بالسويد امال بلقايد، بمصالح المغرب و بمصالح المواطنين و هنا نذكر وزير الخارجية والتعاون المغربي صلاح الدين مزوار بالخطاب الملكي السامي الذي جاء فيه على الخصوص: "نثير انتباه وزير الخارجية إلى ضرورة العمل، بكل حزم، لوضع حد للاختلالات والمشاكل التي تعرفها بعض القنصليات. فمن جهة، يجب إنهاء مهام كل من يثبت في حقه التقصير أو الاستخفاف بمصالح أفراد الجالية أو سوء معاملتهم" من الخطاب الملكي السامي الذي وجهه صاحب الجلالة الملك محمد السادس اعزه الله الى الأمة بمناسبة الذكرى 16 لعيد العرش المجيد و سنواصل نشر مذكرات هذا الموظف المكلف بسفارة المغرب بالسويد عفوا المكلف بأعماله الذي يستغل منصبه و كل يوم تشم رائحة فشله الذريع و فضائحه المتراكمة اذن موعدكم قريبا مع مزيد من الكشف عن فضائح دبلوماسي مغربي فاشل بالسويد

عن مدير نشر وكالة الضاد للانباء - السويد

جريدة الشعب
جريدة مغربية مستقلة

الاخبار  ـ دورات تكوينية اعلامية - مقابلات صحفية - روبورتاجات   

   - تحقيقات صحفية - الأخبار العاجلة  - تحليل الأخبار  - التواصل  - تعزيز وحماية حقوق الإنسان والديمقراطية وحرية التعبير في المغرب

Powered by www.achchaab.com -2020 جميع حقوق النشر محفوظة